Investir en Tunisie
صحيفة إلكترونية تونسية ا إقتصاد و أعمال

تُنسّق جمعيّة كن صديقي بالشراكة مع الجمعيّة الدوليّة لرؤساء البلديّات الناطقين باللغة الفرنسيّة مشروعا بيداغوجيّا رائدا لإعداديّة السيجومي

تشهد إعداديّة السيجومي حركيّة منقطعة النظير مساء 26 أفريل بإستقبال شيخة مدينة تونس السيّدة سعاد عبد الرحيم وعدّة ممثّلين عن وزارة التربية وذلك للإحتفاء بمشروع بيداغوجي رائد أطلقته جمعيّة كن صديقي وبدعم من الجمعيّة الدوليّة لرؤساء البلديّات الناطقين باللغة الفرنسيّة وممثّلة من طرف كاتبها العام القار السيّد.Pierre Baillet

ونذكّر بأنّ جمعيّة كن صديقي تأسّست في جويلية 2017 وهي جمعيّة مكوّنة من أعضاء متطوعين يعملون على تحسين ظروف الحياة الدراسيّة للأطفال المهمّشين عبر أعمال إجتماعيّة وتعليميّة مموّلة من طرف وزارة التربية ومانحين دوليين.

المشروع التربوي لإعداديّة السيجومي مموّل في جزء كبير منه من طرف الجمعيّة الدوليّة لرؤساء البلديّات الناطقين باللغة الفرنسيّة (AIMF) وهي شبكة دوليّة للمسؤولين المحليّين المنتخبين الناطقين بالفرنسيّة وتدور قيمها وأهدافها حول الإنسان كمحور للمشروع الحضري  عبر دمج الفكر بالنشاط الميداني وإعطاء الأولويّة للتجديد والخبرات المحليّة.

المشروع البيداغوجي لإعداديّة السيجومي، مشروع ثريّ وطريف من نوعه

يطمح المشروع البيداغوجي لإعداديّة السيجومي (وقع إختيار الإعداديّة من طرف وزارة التربية بالتنسيق مع AIMF التي فضّلت التدخّل في منطقة مهمّشة بتونس العاصمة) الذي تمّ إطلاقه منذ عدّة أشهر إلى تحسين حياة تلامذة الإعداديّة وذلك بإهدائهم إمكانيّة الإنفتاح على أنشطة جديدة، رائدة، ثريّة وحاملة للقيم وللأمل في حياتهم المستقبليّة.

ويُمكّن بعث نوادي مخصّصة للصحافة والمطالعة والرسم والمواطنة التلاميذ الشبان وأعضاء هذه النوادي من  التعوّد على هذه الميادين التي تستهويهم والتي لم يكن لهم إمكانيّة النفاذ إليها.

  • يُؤثّث نادي المطالعة مكتبة مفتوحة للتلاميذ ومليئة بالكتب (بالعربيّة والفرنسيّة والإنقليزيّة) قوامها هبات متعدّدة. كل يوم جمعة وخلال ساعتين يتمّ تنظيم حصص مطالعة نصوص بالعربيّة يليها نقاش حول هذه النصوص.
  • خلال نادي الرسم تُقدّم الأستاذة دروسا في هذا الإختصاص للأعضاء ومكّن المعرض المنظّم لهذه التظاهرة من التمعّن في القيمة الفنيّة لأعمال هؤلاء التلاميذ الشبان الشغوفين بالرسم.
  • في نادي الصحافة الذي يُنشّطه صحفي محترف يطلّع التلاميذ على أسس الصحافة وذلك عبر تعلّم التحرير. في هذا الصدد تمّ إختيار باقة من المقالات التي كتبها التلاميذ وراجعها منشّط النادي لنشرها بجريدة الإعداديّة والتي تمّ توزيعها خلال التظاهرة.
  • خلال نادي المواطنة يُدرّس أستاذ التربية المدنيّة أسس التحلّي بالمسؤوليّة المدنيّة وقواعد المواطنة وفق برامج وزارة التربية كما تُلقنّهم مختصّة في علم النفس، عضوة في الجمعيّة, قواعد التعامل مع الآخر والثقة في النفس… دون أن ننسى الهلال الأحمر الذي يُؤمّن تكوين التلاميذ في الإسعافات الأوليّة عبر تمكينهم من التعرّف على الإسعافات الأساسيّة التي تُمكّن من إنقاذ حياة بشريّة.

راديو إعداديّة السيجومي تبثّ قريبا على الهواء

إلى جانب النوادي الثقافيّة تمّ فتح راديو في رحاب الإعداديّة وذلك تحت إشراف صحفي محترف لتعليم الأطفال الذين يرغبون في ذلك مبادئ المهنة: ومنها كيفيّة القيام بمحاورة ضيف أوالقيام بروبرتاج أوالتحدّث عبرالمصدح وسيتمّ بثّ البرامج الأولى لهذه الإذاعة المنجزة من طرف التلاميذ قريبا على الهواء.

وأخيرا تنظّم جمعيّة كن صديقي رحلات لفائدة الأطفال طوال الفترة المدرسيّة تمكّنهم من إكتشاف عوالم جديدة كانوا يجهلونها سابقا. وتمّ تنظيم زيارات معمّقة لدار أنور وإذاعة  IFM(عبر مشاركة الأطفال في برنامج إذاعي) وتمّ إختيار مدينة زغوان كوجهة لرحلة نهاية سنة 2018 .

وسيتمّ زيارة مدينتي دقة وتستور قبل شهر رمضان.

بالإضافة لهذا المشروع البيداغوجي قدّمت جمعيّة كن صديقي في بداية السنة الدراسيّة مجموعة من الهبات (أدوات مدرسيّة، ميدعات وكتب…) لمائة  تلميذ من إعداديّة السيجومي.

صرّحت رئيسة الجمعية “أنا سعيدة بمعاينة إقلاع هذا المشروع البيداغوجي الذي نشتغل عليه منذ أكثر من سنة. جائزتنا الكبرى هي فرحة التلاميذ في المدرسة أو خلال الرحلات. أوجّه جزيل الشكر للسيّد Pierre Baillet  وAIMF لدعمهم المتواصل ولكرمهم. شكرا لكافة أعضاء الجمعيّة، لوزارة التربية والسيّد علي المنسي، مدير الإعداديّة الذي دائما ما يُحسن إستقبالنا.”